عبد الوهاب للاستشارات المالية والضريبية ودراسات الجدوى

محاسبون قانونيون وخبراء ضرائب

 عضو جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية

زميل جمعية المالية العامة والضرائب

مكاتبنا في 23 شارع يوسف عباس ـ مدينة نصر القاهرة عضو جمعية الضرائب المصرية خبير مثمن ومصفى قضائي معتمد شركات مساهمة


العودة   منتديات المحاسب محمد عبدالوهاب > اقسام المحاسبه > قسم محاسبة المنشآت المتخصصة
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: كيف تكون محاسب تكاليف كفء (آخر رد :هحاهح)       :: كيف تحسب الضريبة على المرتبات عام 2019 (آخر رد :محمد عبدالوهاب)       :: المحاسبه الإداريه (آخر رد :ميرفت)       :: أهداف الإدارة المالية (آخر رد :ميرفت)       :: تعريف التأمين (آخر رد :ميرفت)       :: تنظير الفكر المحاسبي من عام (1933- 1973 (آخر رد :ميرفت)       :: تعريف الإدارة * (آخر رد :ميرفت)       :: ماهو الفرق بين التقارير المالية والقوائم المالية (آخر رد :محمد عبدالوهاب)       :: محاسبة التكاليف من المفهوم و حتى حساب تكلفة المنتج (آخر رد :ميرفت)       :: أسس منح الائتمان (آخر رد :ميرفت)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /07-10-2016, 09:57 AM   #1

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي دليل قواعد ومعايير حوكمة الشركات



تتناول هذه المجموعة من القواعد مبادئ حوكمة الشركات في مصر
. والمقصود بمبادئ
حوكمة الشركات هو القواعد والنظم والإجراءات التي تحقق أفضل حماية وتوازن بين مصالح
مديرى الشركة والمساهمين فيها، وأصحاب المصالح الأخرى المرتبطة بها.

وبينما يمكن اعتبار هذه القواعد مكملة للنصوص الواردة بشأن الشركات فى القوانين المختلفة،
بالذات قانون شركات المساهمة وشركات التوصية بالأسهم والشركات ذات المسئولية المحدودة
الصادر بالقانون رقم ١٥٩ لسنة ١٩٨١ وقانون سوق رأس المال الصادر بالقانون رقم ٩٥
لسنة ١٩٩٢ واللوائح التنفيذية والقرارات الأخرى الصادرة تطبيقًا لهما، إلا أن ما يعطى هذه
القواعد خصوصية ويجعلها مختلفة عن القواعد القانونية المشار إليها هو أن قواعد حوكمة
الشركات لا تمثل نصوصًا قانونية آمرة ولا يوجد الزام قانونى بها، وإنما هى تنظيم وبيان
للسلوك الجيد فى إدارة الشركات وفقًا للمعايير والأساليب العالمية التى تحقق توازنًا بين مصالح
الأطراف المختلفة
. لذلك فإن هذه القواعد قد تم صياغتها بما يؤكد طبيعتها الإرشادية، وبما
يؤدى إلى شرح أحكامها شرحًا وافيًا دون التقيد بأسلوب الصياغة التشريعية الذى ينهض على
الاختصار وتناول الاحكام العامة والمجردة.

من جهة أخرى، فإن المأمول أن تسعى الشركات المصرية وأن يسعى المساهمون بها إلى العمل
على تطبيق هذه القواعد والالتزام بها لما تحققه من مصالح عديدة ليس للشركات التى تطبقها
فقط وإنما للمناخ الاستثمارى العام
. كذلك فإن دورًا رئيسيًا يقع على مراقبى حسابات الشركات
ومستشاريها القانونيين لحث مديرى الشركات على الإلتزام بهذه القواعد ورصد مدى تحقق
ذلك، وكذلك على البنوك ومؤسسات التمويل الأخرى ومؤسسات التصنيف الائتمانى فى أن تأخذ
فى اعتبارها، عند التعامل مع الشركات أو تقييمها، مدى التزامها بنصوص وروح هذه القواعد.

والأمل معقود على كافة القائمين على ادارة الشركات والمؤسسات المالية والجمعيات المهنية
وتجمعات المساهمين والمديرين لوضع هذه القواعد موضع التطبيق والترويج لها واعتبار تطبيق
الشركات لها علامة للنجاح
.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 09:58 AM   #2

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



. نطاق تطبيق هذه القواعد

١
,١ تنطبق هذه القواعد في المقام الأول على شركات المساهمة المقيدة في بورصة
الأوراق المالية – خاصة التي يجري عليها تعامل نشط - وكذلك على المؤسسات
المالية التي تتخذ شكل شركات المساهمة. فتلك هي الشركات التي تكون ملكيتها
موزعة بين عدد كبير من الشركاء والتي يلزم تحديد العلاقة بين ملكيتها وإدارتها أو
التى تكون مؤثرة بشكل مباشر على جمهور واسع. كذلك تنطبق على وجه
الخصوص على الشركات التى يكون تمويلها الرئيسى من الجهاز المصرفى لما
يترتب على التزامها بقواعد الحوكمة من ضمان للدائنين. وقد صيغت هذه القواعد
بحيث تتلاءم مع هذه الشركات في إطار أحكام قانون شركات المساهمة وشركات
التوصية بالأسهم والشركات ذات المسئولية المحدودة الصادر بالقانون رقم
١٥٩ لسنة ١٩٨١ ، وقانون سوق رأس المال الصادر بالقانون رقم ٩٥ لسنة ١٩٩٢
، وكذلك قواعد قيد واستمرار قيد وشطب الأوراق المالية ببوصتي القاهرة
والإسكندرية للأوراق المالية. لذلك فإن كل إشارة في هذه القواعد إلى "شركة" أو

"
شركات" تدل على الشركات المقيدة في بورصتي الأوراق المالية بالقاهرة
والإسكندرية، بالإَضافة إلى المؤسسات المالية التي تتخذ شكل شركات المساهمة
ولو لم تكن مقيدة في البورصتين، ويقصد بها تحديدا البنوك وشركات التأمين
وشركات التمويل العقاري وشركات التأجير التمويلي والشركات العاملة فى مجال
الاوراق المالية، وكذلك الشركات التى يكون تمويلها الرئيسى من القطاع المصرفى.

١
,٢ مع ذلك فإنه، ونظرا لأهمية قواعد حوكمة الشركات بشكل عام لكل أنواع الشركات
ونظرا كذلك لأن الأشكال الأخرى من الشركات يمكن النظر إليها على أنها في
مراحل أولية تسبق احتمال قيدها في بورصة الأوراق المالية أو طرحها للاكتتاب
العام، فإن هذه القواعد بعد أن تناولت تفاصيل قواعد الحوكمة بالنسبة للشركات
المقيدة في البورصة أو المؤسسات المالية التي تتخذ شكل شركات المساهمة، قد
تناولت بشكل أكثر إيجازا بيان ما يمكن أن ينطبق منها على شركات المساهمة
المغلقة، ثم على الشركات ذات المسئولية المحدودة، وأخيرا على شركات
الأشخاص. ولعل هذا الأسلوب في التناول، وإن كان يخرج عن نطاق قواعد
الحوكمة في بلدان أخرى حيث يقتصر نطاقها على شركات المساهمة المقيدة في
بورصات الأوراق المالية والمؤسسات المالية، إلا أن هذا الخروج له ما يبرره في
الحالة المصرية حيث لا تتجاوز نسبة الشركات المقيدة في بورصتي القاهرة
٢% من إجمالي شركات المساهمة المصرية، ولا يزيد من بين هذه , والاسكندرية ٥
النسبة ما يجري تداول نشط عليه عن عدد محدود من الشركات.

١
,٣ من جهة أخرى فإن التطور الذي يشهده الاقتصاد المصري وسوق الأوراق المالية
على وجه الخصوص في السنوات الأخيرة يشير إلى أن كثيرا من شركات
المساهمة المغلقة سوف يجد طريقه إلى القيد في بورصتي القاهرة والإسكندرية،
مما يجعل من المفيد أن ينتبه المساهمون وإدارة هذه الشركات إلى قواعد الحوكمة
تمهيدا واستعدادا للقيد في سوق الأوراق المالية. فالتأهيل السليم للطرح العام أو القيد
في البورصة من أهداف هذه القواعد. لذلك فإن المساهمين والشركات والدائنين
والعاملين في الشركات عموما لديهم مصلحة في تشجيع ومراقبة التزام الشركات
بمختلف أشكالها بهذه القواعد قدر المستطاع، حتى ولو لم تكن شركات مساهمة
مقيدة فى البورصة.

١
,٤ يرتبط بما سبق أيضا أن حوكمة الشركات على نحو سليم لا تعنى فقط مجرد
احترام مجموعة من القواعد وتفسيرها تفسيرا ضيقا وحرفيا، وانما هى ثقافة
وأسلوب فى ضبط العلاقة بين مالكى الشركة ومديريها والمتعاملين معها، ولذلك
فكلما اتسع نطاق من يأخذون بها كلما كانت المصلحة أكبر للمجتمع


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 09:58 AM   #3

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



الجمعية العامة
٢
,١ تتكون الجمعية العامة من كل مساهمى الشركة، كل بحسب نسبة ما يمتلكه من
أسهمها. وبينما أن النظام الأساسي للشركة يمكن أن ينص على ألا يحضر اجتماع
الجمعية العامة سوى المساهم الذي يمتلك نسبة معينة من الأسهم، إلا أن مثل هذا
النص يجب أن يعتبر استثناء على القاعدة التي تعطي كل مساهم حق حضور
الجمعية العامة ولا يتم اللجوء إليه إلا في الحالات التي يتجاوز فيها عدد المساهمين
قدرة الشركة على تدبير مكان انعقاد الجمعية، ولا يكون وسيلة لتجاهل صغار
المساهمين أو استبعاد بعضهم.

٢
,٢ يجب حث المساهمين على حضور اجتماع الجمعية العامة للشركة، وترتيب موعد
ومكان اجتماعها بما ييسر عليهم ويشجعهم على الحضور.

٢
,٣ يكون كل موضوع معروض في جدول أعمال الجمعية العامة العادية أو غير
العادية مصحوب بشرح واف واستعراض كاف لكافة جوانبه بما يمكن المساهمين
من اتخاذ قراراتهم بناء على المعلومات المقدمة إليهم. ويجب أن يكون القصد من
تقديم تلك المعلومات هو تمكين المساهمين من اتخاذ قراراتهم بشكل سليم ومدروس
وليس مجرد استكمال الجوانب الشكلية للاجتماع.

٢
,٤ يتم ادارة الجمعية العامة على النحو الذى يسمح للمساهمين بالتعبير عن أرائهم،
وعلى ادارة الشركة الافصاح التام والكافى عن كل ما يتضمنه جدول أعمال
الجمعية من موضوعات.

٢
,٥ يجب قيد التصويت على قرارت الجمعية العامة للشركة بدقة متناهية. وفى حالة
نشوء أى تنازع بشأن صحة تمثيل بعض الاصوات فى الجمعية، يؤخذ التصويت
باعتبار صحة هذه الاصوات مرة وبطلانها مرة أخرى للعرض لاحقا على الجهة
الادارية أو القضائية المختصة بحيث تستمر اجراءات الجمعية العامة فى جميع
الاحوال.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 09:59 AM   #4

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



مجلس الإدارة
٣
,١ مجلس إدارة شركة المساهمة هو الذي يتولى إدارة أمور الشركة بناء على تفويض
من الجمعية العامة. لذلك فإن المسئولية النهائية عن الشركة تظل لدى المجلس،
ولو قام بتشكيل لجان أو تفويض جهات أو أفراد آخرين في القيام ببعض أعماله.

٣
,٢ برغم أن مجلس إدارة الشركة يتكون من ممثلين تم اختيارهم من مجموعات مختلفة
من المساهمين، إلا أنه متى تم تعيين عضو مجلس الإدارة فيجب عليه أن يعتبر
نفسه ممثلا لكافة المساهمين وملتزما بالقيام بما يحقق مصلحة الشركة عموما وليس
ما يحقق صالح المجموعة التي يمثلها أو التي قامت بالتصويت على تعيينه في
المجلس فقط.

٣
,٣ تنص القوانين المصرية على أن مجلس إدارة الشركة يتم انتخابه لكي يمثل
المساهمين وأن يراعى أن يكون المجلس تعبيرًا عن نسب توزيع رأس المال، ولكن
قواعد التصويت تجعل المجموعة صاحبة الأغلبية في الجمعية العامة قادرة على
تعيين المجلس بأكمله من خلال التصويت على كل مرشح على حدة. لذلك فإن
الحوكمة الرشيدة للشركة تقتضي أن يتم استخدام أسلوب تراكمي في التصويت على
مرشحي مجلس الإدارة أو أن تراعى نسب توزيع رأس المال بأى أسلوب آخر
بحيث تكون النتيجة النهائية معبرة عن التمثيل النسبي للمساهمين في مجلس الإدارة.

ويجب أن تقدم سيرة ذاتية مختصرة عن كل مرشح لعضوية مجلس إدارة الشركة
إلى المساهمين عند دعوتهم لانتخاب المجلس
.

٣
,٤ يجب أن يتضمن مجلس الإدارة أغلبية من الأعضاء غير التنفيذيين في الشركة.

ويجب أن تكون لدى الأعضاء غير التنفيذيين خبرات أو مهارات فنية أو تحليلية
مما يجلب نفعا للمجلس والشركة
. وفي جميع الأحوال يتعين عند اختيار الأعضاء
غير التنفيذيين لأي شركة مراعاة أن يكون العضو قادرا على تخصيص الوقت
والاهتمام الكافيين لعضويته وألا تمثل هذه العضوية تعارضا مع مصالح أخرى له.

٣
,٥ يجب توفير المعلومات والبيانات والشرح الكافي لأعضاء مجلس الإدارة الجدد عن
الشركة عند تعيينهم حتى يتمكنوا في أقرب وقت ممكن من الإلمام بكافة جوانبها
العامة ونقاط ضعفها وهيكلها الإداري وعناصر ميزانيتها وكل ما يمكنهم من القيام
بعملهم على أكمل وجه.

٣
,٦ يتولى المجلس تعيين رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، ويفضل ألا يجمع ذات
الشخص بين الصفتين. فإذا كان الجمع بين المنصبين ضروريا، وجب أن يتم
توضيح أسباب ذلك في التقرير السنوي للشركة وأن يتم تعيين نائب رئيس مجلس
إدارة غير تنفيذي.

٣
,٧ على مجلس الإدارة أن يظل في كل وقت متابعا عن كثب لأحوال الشركة بشكل
عام وألا يتخلى عن هذه المتابعة لغيره.

٣
,٨ على المجلس وضع الآليات والنظم التي تضمن احترام الشركة للقوانين واللوائح
السارية، والتزامها بالإفصاح عن المعلومات الجوهرية للمساهمين والدائنين
وأصحاب المصالح الآخرين. وفي جميع الأحوال يجب أن يكون احترام القوانين
واللوائح وكذلك الإفصاح عن المعلومات الجوهرية مستندا إلى معايير موضوعية لا
شكلية فقط.

٣
,٩ يجب أن يكون كل تفويض يصدر من مجلس إدارة الشركة، سواء لأحد أعضائه أو
لغيرهم، محددا في موضوعه وفي المدة الزمنية لسريانه وأن يتضمن موعد عرض
نتائجه على أعضاء المجلس. وعلى المجلس تجنب اصدار تفويضات عامة أو غير
محددة المدة لما يؤدى إليه ذلك من تنازل فعلى من المجلس عن صلاحياته.

٣
,١٠ يتاح لأعضاء المجلس الحصول على كافة المعلومات والبيانات الخاصة بالشركة
في الموعد وبالشكل الذي يحددونه.

٣
,١١ لأعضاء المجلس طلب الحصول على رأي استشاري خارجي في أي من أمور
الشركة، وعلى نفقتها، متى وافق على ذلك أغلبيتهم وبشرط مراعاة أحكام تجنب
تعارض المصالح المنصوص عليها في هذه القواعد.

٣
,١٢ على الشركة تقديم مقابل مادي لمديريها التنفيذيين بما يسمح باستقطاب والاحتفاظ
بأفضل العناصر المؤهلة لذلك في السوق. ويتم تحديد ذلك عن طريق تشكيل لجنة
غالبيتها من أعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين ويكون لها صلاحية اقتراح
المقابل المادي الذي يحصل عليه الأعضاء التنفيذيون، والتفاوض معهم في هذا
الشأن بالتشاور مع العضو المنتدب، على أن يكون القرار النهائي لأعضاء المجلس
غير التنفيذيين. ويتم الإفصاح عن أسماء أعضاء اللجنة في التقرير السنوي
للشركة، كما يجب أن يحضر رئيس اللجنة الجمعية العامة السنوية للإجابة على
أسئلة المساهمين في هذا الشأن.

٣
,١٣ يجب أن يكون الإفصاح عن ما يتقاضاه أي من أعضاء مجلس الإدارة التنفيذيين
شاملا المرتب والبدلات والمزايا العينية وأسهم التحفيز وأية عناصر أخرى ذات
طبيعة مالية. ويفضل دائما أن تمثل العناصر التي ترتبط بأداء الشركة الجانب
الأكبر من مجموع المقابل المادي حتى يكون لعضو مجلس الإدارة التنفيذي حافز
مستمر للعمل على تحسين أدائها.

٣
,١٤ فيما يتعلق بأسهم التحفيز على وجه الخصوص، يجب أن يراعى فيها ألا تحفز
المجلس على اتخاذ قرارات تحقق مصلحة الشركة في الأجل القصير فقط، وانما أن
تكون أيضا مرتبطة بما يحسن اداء الشركة على المدى الطويل والمتوسط.

٣
,١٥ لا يجب أن تتجاوز مدة التعاقد الواحدة لعضو مجلس الإدارة التنفيذي أكثر من ثلاث
سنوات، ما لم يكن ذلك لأسباب واضحة ومحددة يتم الإفصاح عنها في الجمعية
العامة للشركة.

١٢
) أعلاه اقتراح المقابل الذي يتقاضاه / ٣,١٦ تتولى اللجنة المشار إليها في البند


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 09:59 AM   #5

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



أعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين على أن يعرض ذلك على الجمعية العامة
للشركة لكي تتخذ قرارا بشأنه. ولا يجب أن تكون هناك تفرقة بين ما يتقاضاه
أعضاء المجلس غير التنفيذيين إلا في أضيق الحدود واستنادا إلى أعمال ومهام
محددة يتم تكليفهم بها أو لجان يشاركون في عضويتها.

٣
,١٧ لا يجب أن يقل عدد مرات انعقاد المجلس عن مرة كل ثلاثة أشهر، ويتم الإفصاح
في التقرير السنوي للشركة عن هذا العدد وعن أسماء الأعضاء الذين تغيبوا عن
حضور اجتماعات المجلس أو اللجان المنبثقة عنه. ويجب أن تتم الدعوة
للاجتماعات في مواعيد وأماكن ووفقا لترتيبات تسمح للأعضاء بالحضور، وأن
تتوافر كافة المعلومات الخاصة بأي موضوع سيعرض على المجلس أو قرار سيتم
اتخاذه لكافة الأعضاء قبل موعد الانعقاد بوقت كاف، ما لم يكن ذلك في حالات
خاصة تتطلب عرضا سريعا، ولكن على أن يحضر الاجتماع في هذه الحالة من
لديه القدرة من الأعضاء التنفيذيين أو من المديرين في الشركة على شرح
الموضوع شرحا وافيا والإجابة على أسئلة الأعضاء. ويفضل عدم اللجوء إلى
اتخاذ القرارات بطريق التمرير إلا في الحالات التي لا يمكن فيها عقد الاجتماع
بالوسائل المعتادة، وعلى ألا يتم التصويت في هذه الحالة إلا على القرارات الطارئة
وحدها، وذلك مع مراعاة أن يكون القرار في هذه الحالة بالإجماع.

٣
,١٨ لأعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين أن يلتقوا بمديري الشركة للتشاور في أي من
شؤونها، سواء بحضور أعضاء المجلس التنفيذيين أم بدونهم، على أن يتم التنسيق
معهم في تحديد المواعيد وإطلاعهم على ما سوف يتم التشاور بشأنه.

٣
,١٩ على المجلس مراجعة نظم وإجراءات الشركة الداخلية بشكل مستمر للتحقق من
ملاءمتها ومن كفاءتها. وللمجلس الحصول على كافة المعلومات والتقارير المالية
وغير المالية عن أداء الشركة.

٣
,٢٠ للمجلس تكوين لجان من أعضائه ومن غيرهم للقيام بمهام محددة ولفترات معينة.

ويجب اعتبار هذه اللجان وسائل مساعدة للمجلس في أداء عمله لا وسيلة لكي
يتنصل المجلس من مسئوليته أو ينقلها إلى جهة أخرى
.

٣
,٢١ يجب أن يكون تشكيل اللجان التابعة لمجلس الإدارة وفقا لإجراءات عامة يضعها
المجلس، تتضمن تحديد مهمة اللجنة، ومدة عملها، والصلاحيات الممنوحة لها خلال
هذه المدة، وكيفية رقابة المجلس عليها. وعلى اللجنة أن تخطر المجلس علما بما
تقوم به أو تتوصل إليه من نتائج أو تتخذه من قرارات بشفافية مطلقة. وعلى
المجلس أن يتابع عمل اللجان بشكل دوري للتحقق من قيامها بالأعمال الموكولة
إليها.

٣
,٢٢ يجب أن تشكل فى الشركة لجنة للمراجعة الداخلية من عدد من أعضاء مجلس
الإدارة غير التنفيذيين تكون مهمتها مراجعة عمل إدارة الرقابة الداخلية ونظم العمل
الداخلية بالشركة.

٣
,٢٣ يحبذ أن يشارك أعضاء المجلس غير التنفيذيين في اللجان التى يشكلها المجلس،
وأن يتولى أحدهم رئاستها. وللجان أن تستعين بمستشارين خارجيين لمساعدتها في
أداء مهامها وذلك على نفقة الشركة. ويجب أن يتضمن القرير السنوي للشركة
عرضا مختصرا عن تشكيل كل لجنة وعدد اجتماعاتها وما كلفت به وما قامت به
من أعمال، وأن يحضر اجتماع الجمعية العامة للشركة رؤساء اللجان.

٣
,٢٤ يكون لمجلس إدارة الشركة أمين سر يوافق المجلس على تعيينه للقيام بكافة أعمال
إدارة سجلات ومحاضر ودفاتر المجلس، ويحضر اجتماعات المجلس ما لم يطلب
منه الخروج من قاعة الاجتماع بالنسبة لموضوع محدد، ويكون للأعضاء الاتصال
به خلال الفترات التي تفصل بين اجتماعات المجلس. ويجب أن يقر المجلس لأمين
السر بالصلاحيات الواجبة للقيام بعمله. ويحبذ العمل على أن يتجاوز عمل أمين
السر المفهوم التقليدي له في القانون المصري والخاص بحضور الجمعية وتدوين
المحضر، إلى أن يكون رابطة مستمرة بين الأعضاء وبينهم وبين الشركة ومصدرا
للمعلومات التي يطلبونها.

٣
,٢٥ مجلس إدارة الشركة مسؤول بشكل عام عن إدارة المخاطر بها على النحو الذي
يتفق وطبيعة نشاطها وحجمها والسوق التي تعمل بها، وتقع عليه مسئولية وضع
استراتيجية لتحديد المخاطر التي تواجه الشركة، وكيفية التعامل معها، ومستوى
المخاطرة التي تتعامل بها الشركة وعرض ذلك كله على المساهمين بشكل واضح.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 10:00 AM   #6

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



ادارة المراجعة الداخلية
٤
,١ يجب أن يكون لدى الشركة نظام محكم للرقابة الداخلية وأن يتعاون في وضعه
مجلس الإدارة مع مديري الشركة، وإلا وجب عليه بيان أسباب عدم وجود مثل هذا
النظام للجمعية العامة السنوية ، وأن يتولى تنفيذ هذا النظام إدارة مختصة بالمراجعة
الداخلية.

٤
,٢ يتولى إدارة المراجعة الداخلية مسؤول متفرغ لذلك بالشركة ويكون من القيادات
الإدارية بها، ويتبع مباشرة العضو المنتدب، كما يكون له الاتصال مباشرة والتشاور
مع رئيس مجلس الإدارة، ويحضر كل اجتماعات لجنة المراجعة.

٤
,٣ يكون تعيين وتجديد وعزل مدير ادارة المراجعة الداخلية وتحديد معاملته المالية
بقرار من العضو المنتدب، بشرط موافقة لجنة المراجعة.

٤
,٤ يجب أن تكون لمدير المراجعة الداخلية الصلاحيات اللازمة التي تمكنه من القيام
بعمله على أكمل وجه.

٤
,٥ يقدم مدير ادارة المراجعة الداخلية تقريرا ربع سنوى إلى مجلس الادارة وإلى لجنة
المراجعة عن مدى التزام الشركة بأحكام القانون والقواعد المنظمة لنشاطها وكذلك
عن مدى التزامها بقواعد الحوكمة.

٤
,٦ يصدر بتحديد أهداف ومهام وصلاحيات ادارة المراجعة الداخلية وأسماء مديرها
ومن يعاونوه قرار واضح ومفصل ومكتوب من مجلس إدارة الشركة.

٤
,٧ تهدف المراجعة الداخلية إلى وضع نظم لتقييم وسائل ونظم وإجراءات إدارة
المخاطر فى الشركة ولتطبيق قواعد الحوكمة بها على نحو سليم.

٤
,٨ يتم وضع نظم وإجراءات المراجعة الداخلية بناء على تصور ودراسة للمخاطر التى
تواجه الشركة، على أن يستعان فى ذلك بأراء وتقارير مجلس الإدارة ومراقبى
الحسابات ومديرى الشركة وأن يتم تحديث متابعة وتقييم تلك المخاطر بشكل
دورى.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 10:01 AM   #7

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



مراقب الحسابات
٥
,١ يكون للشركة مراقب حسابات لا تربطه بها علاقة عمل ويكون مستقل عن إداراتها
الداخلية.

٥
,٢ على مجلس الإدارة بناء على توصية لجنة المراجعة ترشيح مراقب الحسابات ممن
تتوافر فيهم الكفاءة والسمعة والخبرة الكافيين، وأن تكون خبرته وكفاءته وقدراته
متناسبة مع حجم وطبيعة نشاط الشركة ومن تتعامل معهم.

٥
,٣ يجب أن يكون مراقب الحسابات مستق ً لا عن الشركة وعن أعضاء مجلس إدارتها
وألا يكون مساهمًا فيها أو عضوًا ذا خبرة فى مجلس إدارتها وأن يتم تعيينه بقرار
من الجمعية العامة للشركة مع تحديد أتعابه السنوية.

٥
,٤ يحضر مراقب الحسابات الجمعية العامة السنوية للشركة.

٥
,٥ على مراقب حسابات الشركة الالتزام بمبادئ وقواعد المحاسبة المصرية من حيث
المضمون لا الشكل فقط.

٥
,٦ لا يجوز التعاقد مع مراقب حسابات الشركة لاداء أية اعمال اضافية للشركة إلا بعد
موافقة لجنة المراجعة على ألا يكون هذا العمل الإضافى من الأعمال التى تخضع
لمراجعة أو تقييم أو إبداء رأى ذات مراقب الحسابات عند مراجعته لحسابات
الشركة وقوائمها المالية. كما يجب أن تتناسب أتعاب أداء الأعمال الإضافية مع
طبيعة العمل المطلوب، وألا تصل قيمتها بالنسبة لأتعاب مراقب الحسابات عن
أعمال المراجعة إلى الحد الذى يهدد إستقلاله فى أداء عمله. وفى جميع الأحوال
يجب أن تعرض تلك التكليفات فى أول إجتماع تال للجمعية العامة للشركة.

٥
,٧ يكون مراقب الحسابات مستق ً لا ومحايدًا فيما يبديه من أراء. ويجب أن يكون عمله
محصنًا ضد تدخل مجلس الادارة وألا يكون تقرير استمراره فى عمله وتقدير أتعابه
مما يمكن أن يتحكم مجلس الادارة فيه.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 10:01 AM   #8

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



لجنة المراجعة
٦
,١ تشكل لجنة المراجعة من عدد من أعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين ويجب
ألا يقل عدد أعضائها عن ثلاثة. كما يجب أن يكون ضمن أعضائها أحد الخبراء
فى الشئون المالية والمحاسبية. ويجوز تعيين عضو أو أكثر من خارج الشركة فى
حالة عدم توافر العدد الكافى من أعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين.

٦
,٢ تتولى لجنة المراجعة فض ً لا عن المهام المشار إليها فى هذه القواعد ما يلى:

تقييم كفاءة المدير المالى وباقى أفراد الإدارة المالية الرئيسيين
. 􀂃

دراسة نظام الرقابة الداخلية ووضع تقرير مكتوب عن رأيها وتوصياتها بشأنه
. 􀂃

دراسة القوائم المالية قبل عرضها على مجلس الإدارة والإدلاء برأيها وتوصياتها
􀂃

بخصوصها
.

دراسة السياسات المحاسبية المستخدمة والإدلاء برأيها وتوصياتها بخصوصها
. 􀂃

دراسة خطة المراجعة مع المراجع الخارجى والإدلاء بملاحظاتها عليها
. 􀂃

دراسة ملاحظات المراجع الخارجى على القوائم المالية ومتابعة ما تم بشأنها
. 􀂃

تقييم مؤهلات وكفاءة أداء وإستقلالية المراجع الخارجى وإقتراح تعيينه وتحديد
􀂃

أتعابه
.

إعتماد قيام المراجع الخارجى بعمليات إضافية والموافقة على أتعابه عن تلك
􀂃

العمليات
.

دراسة ومناقشة خطة إدارة المراجعة الداخلية وكفاءتها وقدراتها
. 􀂃

دراسة تقارير المراجعة الداخلية والإجراءات التصحيحية لها
. 􀂃

٦
,٣ يجب أن تجتمع اللجنة دوريًا لبرنامج إجتماعات محدد وبما لا يقل عن مرة كل
ثلاثة اشهر.

٦
,٤ يجب أن تضع الشركة إمكانيات كافية تحت تصرف اللجنة لتساعدها على أداء
عملها بما فى ذلك التصريح لها بالإستعانة بالخبراء كلما كان ذلك ضروريًا.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 10:02 AM   #9

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



الإفصاح عن السياسات الاجتماعية
٧
,١ على إدارة الشركة أن تفصح للمساهمين ولجمهور المتعاملين معها والعاملين لديها
مرة على الأقل سنويًا عن سياسات الشركة الاجتماعية والبيئية وتلك المتعلقة
بالسلامة والصحة المهنية وغير ذلك.

٧
,٢ يٌراعى أن تكون السياسات المعلن عنها واضحة وغير مضللة وأن تتضمن ما تنوى
الشركة القيام به من تطوير أو تغيير فى حجم العمالة أو تدريبها، وبرامجها للرعاية
الاجتماعية، سواء داخل الشركة أو فى المجتمع المحيط بها. أما بالنسبة للسياسات
الصحية والبيئية، فيجب أن تكون متفقة مع القوانين والنظم المعمول بها فى مصر
وأن يكون هدفها تحقيق صالح العاملين بالشركة والمجتمع المحيط بها وأن تكون
قابلة للاستمرار على المدى الطويل.

٧
,٣ يجب أن تربط الشركة بالمجتمع المحيط بها وبمن تتعامل معهم من موردين أو
عملاء علاقة تقوم على المصداقية والحرص على تحقيق المصالح المشتركة
والافصاح عن السياسات والنوايا بما لا يتعارض مع واجب الشركة والعاملين
والمديرين بها فى الحفاظ على سرية المعلومات المالية والتجارية.

٨
. قواعد تجنب تعارض المصالح

٨
,١ يجب أن يكون لكل شركة نظام مكتوب ومعروف من أعضاء مجلس الإدارة
والمديرين والعاملين بشأن تجنب تعارض المصالح، وأن يتضمن الأحكام الواردة
في هذا الجزء.

٨
,٢ يحظر على أعضاء مجلس إدارة الشركة والمديرين والعاملين بها التعامل في أسهم
الشركة لمدة محددة تسبق الإعلان عن نتائج نشاطها المالية أو قبل الإعلان عن أية
معلومات أخرى ذات طبيعة مالية مؤثرة. كما يحظر التعامل على أسهم الشركة
لفترة تالية للأحداث المفاجئة التى تؤثر على نشاط الشركة ومركزها المالى إلى أن
يتم الإفصاح بذلك للجمهور، وذلك كله مع مراعاة أحكام القانون وقواعد القيد
والتداول والافصاح المعمول بها.

٨
,٣ تضع الشركة، بالتشاور مع العاملين فيها والمتعاملين معها، قواعد لسلوكها المهنى
تتضمن:

قواعد التعامل مع الشركة بيعًا أو شراءً أو غير ذلك
. 􀂃

ما يتم تفويضه من صلاحيات
. 􀂃

أساليب الإعلان عن السياسات الجديدة
. 􀂃

معايير السلامة والصحة المتبعة
. 􀂃

المعايير المهنية السليمة للتعامل بين العاملين والمديرين وبينهم وبين من هم
􀂃

خارج الشركة
.

٨
,٤ على الشركة أن تضع نظامًا داخليًا لمراقبة تطبيق قواعد سلوكها المهنى.

٨
,٥ تسعى الشركة فى معاملاتها مع الموردين إلى اختيار من يتعامل معهم بذات
المستوى المهنى والأخلاقى الذى تحرص عليه الشركة داخلها.


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-10-2016, 10:02 AM   #10

مرفت
عضو مميز

مرفت غير متواجد حالياً


*  عُضويتي : 417
*  تاريخ إنتِسَآبيْ : Mar 2016
*  مگانيْ :
*  مشآرگاتيْ : 166
*  آلتقييم :
*  نقآطي :
افتراضي



قواعد الحوكمة بالنسبة للشركات الأخرى
إن هذه القواعد موجهة على وجه الخصوص الى الشركات المقيدة فى بورصة الأوراق المالية
وإلى المؤسسات المالية والشركات التى يكون تمويلها الرئيسى من الجهاز المصرفى
. ولكن
كما ورد سابقا، فإن حوكمة الشركات تخص كافة أنواع الشركات لما تحققه من توازن بين
المصالح وما تدعو اليه من ثقافة جديدة فى اسلوب ادارتها. ولذلك فإنه كلما التزم المزيد من
الشركات بهذه القواعد، كلما كان ذلك ممكنا لصالح المجتمع ولصالح الشركاء والمساهمين فيها.

على وجه الخصوص فإن شركات المساهمة المغلقة او العائلية والشركات ذات المسئولية
المحدودة عليها مراعاة أحكام هذه القواعد بقدر الامكان
.

أما شركات الاشخاص فإن عليها مراعاة ما يتعلق منها بتجنب تعارض المصالح وضرورة
وجود نظم للرقابة الداخلية واستقلال المستشارين القانونيين والماليين ومراقبى الحسابات
والافصاح عن السياسات الاجتماعية
.

وفى جميع الأحوال فإنه فى حالة عدم امكان الالتزام بقواعد الحوكمة بالنسبة للشركات المساهمة
المغلقة أو العائلية أو الشركات ذات المسئولية المحدودة أو شركات الاشخاص فيكون عليها
تطبيق بدائل أقل تكلفة وأكثر تناسبًا لقدراتها المالية والادارية، ولكن بما يحقق ذات النتائج التى
ترمى هذه القواعد إلى تحقيقها


























 - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - التوقيع - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -


  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 06:59 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
ضاوي الغنامي تواصل::dawi ® طيور الامل © 1,0
Adsense Management by Losha

new notificatio by 9adq_ala7sas